إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الى يعقوب ناصيف 4

أنطون سعادة

نسخة للطباعة 1944-08-16

إقرأ ايضاً


ايها الرفيق العزيز،


تسلمت كتابك ونشيدك وأظن أنكم في خوخوي قد تسلمتم العدد الأخير من الزوبعة، الذي تأخر صدوره لأسباب مطبعية فقط. وتأكد لكم بطلان الإشاعات التي يذيعها الرجعيون والتي ليست الأولى من نوعها التي يذيعها أهل الفساد ضد الزعيم الحزب. ومن التلفيقات التي تجد في العدد المذكور تكذيباً صريحاً، مداوراً، تلك التي يشيعها من شيلي المطرودان حنا ملوحي وجميل شوحي ومن لفّ لفّهما ويدعون بها باطلاً أن رفيقنا المخلص المعين رئيساً للجمعية السورية الثقافية في بوانس ايرس، خليل الشيخ، انسحب وغيره من الحزب. ولم يكن أشد نقمة على تلك التلفيقات من الرفيق الشيخ المتوقد غيرة، نظراً لسعة اطلاعه وحسن إدراكه، الذي أخبرني حين كنت في بوانس ايرس الشهر الماضي انه أرسل إلى الملوحي في شيلي أسطراً لاذعة مهينة بسبب اختلاقاته المذكورة.


تسألني عن مصير المال الذي جمعتموه للقضية فأطلب منكم أن يحول المبلغ الى بوانس ايرس بإسم الرفيق المنفذ ابراهيم أفيوني وأن ترسل إلي مذكرة بالمبلغ المرسل لضبط الحسابات.


لا أحد بحاجة للتوكد للرفقاء عندكم أن خدمة قضيتنا القومية المقدسة هو أسمى أغراض في الحياة وأن لا شيء في العالم يقدر أن يحولني عن هذه الخدمة أو يثبط عزيمتي أو يستهويني لتركها. اني تعودت كثرة العمل ولم أتعود كثرة الكلام.


أوصيكم جميعاً بالثبات والصبر فانه تمر بنا أوقات لا نجد فيها معتصماً إلا بالصبر وثبات اليقين. إن الأشياء الهينة في مقدور كل إنسان والأمور الصعبة هي لأهل العزائم العالية واليقين الراسخ فقط.


اهنئ الرفقاء في خزخزي على موقفهم الجميل وعملهم الطيب. وأتمنى لكم نجاح المسعى.


سلامي القومي لك ولعائلتك وللرفقاء عندك وعائلاتهم.


ولتحي سورية


توقيع الزعيم


مكتب الزعيم في 16 آب 1944


ملاحظة: ضعوا السند او التحويل المالي بإسم


وكذلك الكتاب يكون بإسم ابراهيم أفيوني. وعلى الغلاف يكون العنوان هكذا:


لأنه إذا كان العنوان على الغلاف بإسم أفيوني فقد ترده إذارة البريد لأن صندوق

البريد بإسم الزوبعة.


 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2018