إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

البحرين - أهالي العاصمة المنامة: سنلبس الأكفان للدفاع عن آية الله قاسم

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-01-29

وكالات بحرينية - أصدر أهالي العاصمة المنامة ومنطقة النعيم بيانا أكدوا فيها استعدادهم لتلبية الموقف الشرعي الذي أعلنته المرجعية الدينية وتأييدنا لبيان العلماء الأفاضل بالدفاع عن الدين والشريعة المتمثلة في مقام الفقيه آية الله الشيخ عيسي أحمد قاسم حتي الموت.

وشدد الأهالي علي استعداداهم بالأكفان لتقديم أرواحهم علي الأكف من أجل كل من تسول له نفسه في النيل من مقام آية الله قاسم الذي حمل هموم الوطن كلها وعايش المحن بالألم والأمل وكان منبره شاهد علي حكمته ووطنيته.

محذرين النظام من المضي قدماً بالمساس بآية الله قاسم، داعين للمشاركة الواسعة في فعالية لبس الأكفان والدفاع حتي الموت ليلة الإثنين.

كما اصدرت حركة أنصار ثورة 14 فبراير بيانا أكدت خلاله عدم اعتراف شعب البحرين بقرار محكمة السلطات الخليفية بحق آية الله الشيخ عيسي قاسم، وحذرت من مؤامرة بريطانية سعودية بمباركة أميركية.

واوضحت فبراير ان المؤامرة تقضي الي فض الإعتصام في ساحة الفداء في بلدة الدراز، وخنق التحرك الشعبي الثوري ومحاولة لإخضاع المعارضة والشعب الي تسوية سياسية علي مقاس السلطة الخليفية وتحضي بمباركة بريطانية أميركية سعودية.

المحكمة المزعومة لمحاكمة أعلي مرجعية دينية في البحرين آية الله الشيخ عيسي قاسم ستنعقد غدا الاثنين للنطق بقرارها النهائي، ومن المرجح ان تكون لها تداعيات خطيرة ستدخل المملكة في محظور لا يحمد عقباه

وفي نفس الاطار قال الأمين العام السابق لجمعية العمل الوطني الديمقراطي 'وعد'، رضي الموسوي لصحيفة 'الوسط' إن 'مسألة حصار منطقة الدراز منذ أكثر من 200 يوم، قضية مؤلمة وموجعة علي أهالينا في الدراز، الذين نحيي صبرهم وإصرارهم علي الاستمرار في الحياة'.

وانتقد الموسوي الإجراءات الأمنية التي اتخذتها السلطات وقيامها خلال السبعة أشهر الأخيرة بتقليص مداخل الدراز من 11 إلي 2، علي الرغم من أن هناك قرابة 20 ألف نسمة يسكنون المنطقة، مشيرا إلي أن هذه الإجراء يقيد حركتهم بشكل لافت، مع وجود تفتيش دائم علي دخولهم لمنازلهم.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017