إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ايران - جهانغیری : الشعب والمسؤولون الایرانیون لایولون أدني أهمیة لتصریحات الامریكیین المبتذلة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-02-04

ارنا - أكد النائب الأول لرئیس الجمهوریة اسحاق جهانغیری، ان الاتهامات الامریكیة ضد ایران باتت بالیة و مُبْتَذَلة الي حد اصبح من یطلقها یخجل من نفسه، وقال ان الشعب والمسؤولین فی ایران لایولون ادني أهمیة لهذه التصریحات .

واضاف جهانغیری الیوم السبت فی مراسم تدشین النظام المتكامل للفحص السنوی للسیارات، ان الجمیع سیكون رابحا لو تحدث بلغة التكریم مع الشعب الایرانی، ولو اعتمد منطق الحوار.

واضاف : عندما یغیرون لحن كلامهم علیهم ان یعلموا بانهم یتحدثون عن منطقة حساسة جدا، وان ایران تتمتع بالاستقرار فی هذا الممر، لذا فان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لیست لاتعد مشكلة للمنطقة، بل تساعد علي استقرار الوضع فیها.

واشار النائب الاول لرئیس الجمهوریة : لو لم تكن الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لوقعت سوریة بید داعش، ولإنتشرت التنظیمات الارهابیة فی الدول العربیة ولنشطت القاعدة فی افغانستان، اذن ایران كانت متواجدة فی كل مكان كان یلزم تواجدها، لانها تعمل علي ایجاد الاستقرار.

وقال : یحاولون ومن خلال اطلاق هذه الشعارات، خفض وتیرة التنمیة فی البلاد وارعاب المستثمرین المحلین والاجانب لكن علیهم ان یعلموا ان الشعب والمسؤولین الایرانیین لایولون أدني قیمة لهذه التصریحات

وأكد النائب الاول لرئیس الجمهوریة فی جانب اخر من تصریحاته ان انتصار الثورة الاسلامیة، حدث قل نظیره فی العالم، لانه تحقق بمشاركة جمیع ابناء الشعب وبدون استخدام القوة وبالاتكاء علي الاهداف التی رسمها الامام الخمینی الراحل والشعب الایرانی.

وصرح النائب الاول لرئیس الجمهوریة، ان الشعب الایرانی استطاع ان یحقق النصر بالطرق السلمیة علي نظام الشاه الذی كان یعتبر دركی المنطقة حسب رأیهم، وكان مسنودا ومدعوما من قبل الامریكیین .


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017