إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الاسد يرفض خطة ترامب لاقامة مناطق آمنة في سوريا

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-02-10

وكالات - رفض الرئيس السوري بشار الاسد اقتراح الرئيس الاميركي دونالد ترامب "اقامة مناطق آمنة للمدنيين داخل سوريا".

وقال ترامب "ان حكومته تدرس اقامة مثل هذه المناطق الآمنة في المناطق الحدودية داخل سوريا لايواء اللاجئين السوريين، حتى يتوقف تدفق اللاجئين على الدول المجاورة وعلى اوروبا، على ان تعرض وزارة الدفاع الاميركية خطة لذلك خلال تسعين يوما".

وقال الاسد في مقابلة مع موقع "ياهو نيوز" الاخباري نشرت اليوم: "إن المناطق الآمنة للسوريين يمكن أن تحدث فقط عندما يصبح هناك استقرار وأمن وعندما لا يكون هناك إرهابيون وتدفق ودعم لهم من الدول المجاورة والدول الغربية وعندها يمكن أن تكون هناك منطقة آمنة طبيعية وهي بلدنا".

واضاف في التصريحات التي نقلتها كذلك الوكالة العربية السورية للأنباء ("سانا"): "إن الأكثر قابلية للحياة والأكثر عملية والأقل كلفة هو أن يكون هناك استقرار وليس مناطق آمنة" مشيرا إلى أنها "ليست فكرة واقعية على الإطلاق".

وأوضح ان ازمة اللاجئين السوريين "كارثة إنسانية تسبب بها الدعم الغربي لأولئك الإرهابيين بالطبع، والدعم الإقليمي الذي قدمته تركيا وقطر والسعودية، إن هذا لم يحدث بالمصادفة"، مشيرا الى ان "كثيرين لم يغادروا سوريا لاسباب امنية فقط".

واضاف ان السوريين "نزحوا لسببين: أولا، الأعمال الإرهابية المدعومة من الخارج، ثانيا، الحصار المفروض على سوريا، العديد من الناس لم يغادروا سوريا فقط بسبب القضايا الأمنية، كما ترى فإن دمشق آمنة اليوم والحياة طبيعية تقريبا ولو ليس بشكل كامل، لكنهم لا يجدون سبلا للعيش في سوريا، وبالتالي ينبغي لهم السفر إلى الخارج ليكسبوا لقمة عيشهم".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017