إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في الأول من آذار 2017

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-03-01

البناء

أشار ناشط أصولي إلى أنّ الجماعات الأصولية التي شاركت في أحداث طرابلس السابقة باتت ضعيفة جداً بسبب انقساماتها جرّاء تضارب المصالح والخلاف في التوجهات وقلة الإمكانات المالية والعسكرية، إلاّ أنّ هذا الإعلان لم تأخذه أوساط سياسية بجديّة مطلقة من دون أن تؤكد أنّ بعضه صحيح، لافتة إلى أنّ هناك خشية من أن تستأنف دولة عربية تقديم مساعداتها المالية لتلك الجماعات بشكل مباشر أو غير مباشر بعد توقفها في الآونة الأخيرة بسبب قرارها بالتقشف ثم عودتها عنه.

النهار

بدأ عدد من المرشّحين إلى الانتخابات النيابية يعلنون ترشّحهم تباعاً من دون انتظار القانون الجديد.

اعتذر وزير جديد من إعلامية بعدما هدّدها بالقضاء في بيان أصدره مستشاره الاعلامي من دون أن يطلعه عليه وذلك اثر برنامج تلفزيوني لم يشاهده أيضاً.

قال مسؤول مصرفي أن الهجوم على حاكم مصرف لبنان حوّله مادة كباش قد تفيده في الاستمرار في موقعه.

لوحظ أن النائب الزحلي المعني بصاحب الفضائح الجنسية لم يصدر أي تعليق أو نفي رغم توجّه أصابع الاتهام إليه بتغطية المُرتكب والسماح له بالتجوّل بسيارة عليها شارة مجلس النواب.

اللواء

حلّت وحدات روسية برية مكان أطراف غير سورية على الحواجز المؤدية إلى بردى!

اعتبرت مصادر نيابية أن تجاذباً يحصل بين وزراء تيارين خصمين، وراء فتح ملف أحد المرافق في المطار.

بدأت ترتسم معالم الانتخابات في العاصمة، بتحالفات تشبه إنتاج المجلس البلدي!

الجمهورية

أكّد أحد الأحزاب أنه لا يوجد قرار بمقاطعة جلسات الموازنة لأن أحد وزرائه أجّل سفره إلى مؤتمر خارجي لحضور الجلسة التي لم تُعقد، وهو سيحضر جلسة اليوم.

يتّجه عدد من ناشطي "14 آذار" الحزبيّين وغير الحزبيّين الى إطلاق إطار تنظيمي يُعاود إصدار بيانات تذكيريّة بموقف ثورة الأرز في مناسبة الذكرى السنوية لـ14 آذار وعندما تدعو الحاجة.

يعترف نائب شمالي أمام من يلتقيهم علناً بأنه فشل في كل المحاولات الحثيثة لرأب الصدع والجمع بين مسؤول كبير وقطب بارز من الطائفة نفسها.

المستقبل

إنّ زوّار بكين في الآونة الأخيرة عادوا بانطباعات بالغة الدلالة حول أهمية تطوّر دعم الدول لصناعاتها الوطنية، ونقلوا عن المسؤولين الصينيين إشارتهم إلى أن بلادهم انتقلت اليوم من شعار "صُنع في الصين" الذي كان سارياً على مدى الـ20 سنة الماضية إلى اعتماد شعار "ابتُكر في الصين" للسنوات العشرين المقبلة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017