إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

لبنان - وهاب : لتحرك سلمي قبل الإنتخابات للوصول الى قانون عفو عام

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-03-05

وطنية - دعا رئيس "حزب التوحيد العربي" وئام وهاب، خلال استقباله وفدا من طرابلس في دارته في الجاهلية، ناقلا إليه معاناة أهالي طرابلس من غبن وإهمال، أهالي طرابلس والبقاع الى "تحرك سلمي قبل الإنتخابات النيابية للضغط على المسؤولين لإصدار قانون عفو عام، إذ لا يجوز سجن آلاف المواطنين دون محاكمة أو ظلما".

وأكد "أهمية المدينة ورمزها العربي والإسلامي"، مطالبا أركان الدولة والرئيس العماد ميشال عون ب"تحقيق الإنماء المتوازن في طرابلس الى جانب الأمن وليس رفع العصا بوجهها دائما والتصرف وكأن طرابلس خارج الدولة". واعتبر أن "الإشكالات التي حدثت في طرابلس أسبابها البطالة وانعدام فرص العمل، ما اضطر شبابها إما الى ركوب البحر والهجرة أو الإلتحاق ببعض الأحزاب والتنظيمات أو بعض المحاور".

ونقل رغبة "أهالي طرابلس بدولة عادلة"، مطالبا كل المسؤولين ب"الاسراع بالوصول الى قانون عفو عام يشمل كل السجناء إن كان في الشمال أو البقاع أو الشريط الحدودي الذين اضطرتهم ظروف الإحتلال الى بعض الأمور، لأنه من المهم أن تحتضن الدولة أبناءها".

وتحدث عن وضع السجون المزري، وغير المؤهلة صحيا، معتبرا أنه "ليس المهم تحقيق الأمن والإستقرار بل أيضا تحقيق الإنماء المتوازن"، داعيا قيادات طرابلس وأثرياءها الى "الإستثمار فيها وإقامة المشاريع الإنمائية التي تؤمن فرص العمل للشباب إذ لا يجوز أن يبقى 20 أو 30 ألف شاب عاطلين عن العمل ولا فرص عمل لديهم"، كما طالب ب"زيادة تطويع الشباب في الأجهزة الأمنية وبعض أجهزة الدولة لحل مشكلة البطالة". ورأى أن "معرض رشيد كرامي يجب أن يتحول الى معرض فاعل تقام فيه معارض دولية تخلق فرص عمل للشباب".


وقال: "من المعيب أن تلقي الأجهزة الأمنية القبض على كل من لديه صورة أو أغنية على هاتفه أو على ولد على الطريق أخطأ في مكان ما وترميه في السجون وتتعاطى معه بالطريقة التي يتم التعاطي فيها اليوم، بدل السعي لمعالجة الخطأ".



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017