إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الجيش الشامي يستعيد السيطرة على عدد من كتل الأبنية في درعا البلد

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-03-06

سانا - وسعت وحدات من الجيش العربي السوري نطاق سيطرتها في منطقة درعا بعد عمليات مكثفة على بؤر إرهابيي تنظيم جبهة النصرة المرتبط بكيان العدو الاسرائيلي والمجموعات التكفيرية المنضوية تحت زعامته.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا أن وحدات من الجيش خاضت اشتباكات عنيفة مع المجموعات الإرهابية “استعادت خلالها السيطرة على عدد من كتل الأبنية في درعا البلد بعد أن دمرت آخر بؤر الإرهابيين فيها”.

وبين المصدر أن العمليات أسفرت عن “تدمير دشمة رشاش ومقتل طاقمه جنوب شرق جامع بلال الحبشي”.

واستعادت وحدات من الجيش أمس عددا من كتل الابنية في درعا البلد وأفشلت هجوم مجموعات إرهابية تابعة لتنظيم جبهة النصرة من محاور دوار المصري وحيي الكرك والأربعين على عدد من النقاط العسكرية في منطقة درعا البلد وقضت على عدد من الإرهابيين.

وتتخذ التنظيمات الإرهابية من أحياء في منطقة درعا البلد منطلقا لشن هجمات على نقاط الجيش العربي السوري واستهداف أحياء مدينة درعا بالقذائف التي تسببت خلال الأسابيع الماضية بارتقاء العديد من الشهداء أغلبهم أطفال ونساء وإلحاق أضرار مادية كبيرة في منازل المواطنين والبنى التحتية.

وحدات من الجيش بإسناد جوي تدمر تجمعات وتحصينات لإرهابيي تنظيم “داعش” في مدينة دير الزور ومحيطها

وخاضت وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة فجر اليوم اشتباكات عنيفة مع المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم “داعش” في الأجزاء المتبقية من منطقة المقابر على الأطراف الجنوبية لمدينة دير الزور.

وذكر مراسل سانا في دير الزور أن الاشتباكات ما زالت مستمرة وسط تحقيق وحدات الجيش تقدما ملحوظا في منطقة المقابر بعد القضاء على العديد من أفراد تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية وتدمير عدد من الدشم عند تلة علوش بالمنطقة.

وبين المراسل أن وحدة من الجيش دمرت بضربات مركزة صباح اليوم تجمعات وآلية مزودة برشاش ثقيل لتنظيم “داعش” الإرهابي عند مفرق منطقة الثردة جنوب مدينة دير الزور.

وأشار المراسل إلى أن سلاح الجو نفذ غارات ليلية على تحركات وتجمعات تنظيم “داعش” الإرهابي في منطقة المكبات والمهندسين ومحيط لواء التأمين الالكتروني وفى جبل الثردة بمحيط مدينة دير الزور.

ولفت المراسل إلى أن الغارات الجوية أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من إرهابيي التنظيم وتدمير عتادهم الحربى وكمية من الذخيرة.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بعد ظهر اليوم أن وحدات من الجيش مدعومة بالطيران الحربي “نفذت رمايات مدفعية على تحصينات ومقرات لإرهابيي “داعش” في تلتي الصنوف والرواد وتلة 17 ومعبر مظلوم وحيي الرشدية والصناعة وقرية البغيلية”.

ولفت المصدر إلى أن الضربات أسفرت عن “تدمير مقرات للإرهابيين والقضاء على عدد منهم”.

ودمرت وحدات من الجيش أمس عربات مزودة برشاشات لإرهابيي تنظيم “داعش” وقضت على عدد منهم في محيط المقابر والبغيلية وحطلة وغرب تلة الصنوف وتلة الرواد وحيي الصناعة والرشدية بدير الزور.

تدمير 4 آليات لتنظيم جبهة النصرة وإيقاع 22 قتيلا ومصابا بين صفوف إرهابييه في ريفي حماة وإدلب

كما نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة عمليات مركزة على مواقع انتشار المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم جبهة النصرة في ريفي حماة وإدلب.

وذكر مراسل سانا في حماة أن وحدات من الجيش وجهت رمايات مكثفة على تجمعات ومقرات التنظيمات الإرهابية المنضوية تحت زعامة “جبهة النصرة” في بلدة اللطامنة بالريف الشمالي ما أدى إلى تدمير 3 آليات ومقتل العديد من أفرادها من بينهم عبد السلام الصطوف.

ولفت المراسل إلى أن وحدات من الجيش نفذت عمليات دقيقة على أوكار وتحركات للمجموعات الإرهابية في طيبة الأمام ولحايا ما أسفر عن تدمير سيارة وإصابة 15 إرهابيا على الأقل وذلك بالتزامن مع توجيه ضربات مركزة أسفرت عن تدمير مقر للإرهابيين في بلدة تل هواش بالريف الشمالي.

وإلى الجنوب الشرقي من مدينة إدلب بنحو 28 كم أشار المراسل إلى أن سلاح الجو في الجيش العربي السوري أغار على تجمعات لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي في محيط تل مرديخ ما أدى إلى مقتل وإصابة 6 من إرهابييه.

ودمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة بإسناد من الطيران الحربي أمس 8 آليات لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التكفيرية التابعة له في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي والشمالي.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017