إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

منفذية ملبورن تقيم حفلتها الاجتماعية

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-05-31

أقامت منفذية ملبورن حفلتها الاجتماعية الشهرية، فغصّت قاعة مكتبها بالحاضرين، تقدّمهم المنفذ العام وأعضاء المنفذية، وأعضاء بالمجلس القومي، مسؤولو الوحدات الحزبية في ملبورن، رئيسة تجمع النهضة النسائية، رئيس نادي شباب لبنان الرياضي بشارة إبراهيم، وحشد من القوميين وأبناء الجالية.

تخللت السهرة كلمة ألقتها الرفيقة راغدة صليبا استهلتها مرحبة بالحضور، وهنأت الطائفة المحمدية بحلول شهر رمضان، على أمل أن يكون شهر نصر وعز لأمتنا، ولفتت الى أنّ  المنفذية تحرص على استمرار هذا اللقاء الشهري من أجل استمرار التواصل بين أبناء الجالية، وحتى نقدّم للأجيال المتعاقبة صورة حقيقية عن تراث أمتنا، والتمسك بالانتماء إليها، والحفاظ على هويتنا السورية، في هذا البلد الذي نحترم ونجلّ".

كما شدّدت على أهمية أن نعي هويتنا القومية لندرك مصالحنا الحيوية، المادية، النفسية، وبهذا الوعي نمتن جبهتنا الداخلية من كلّ الأمراض الطائفية والمذهبية والقبلية والكيانية، وبفضل وعينا القومي نحصن انتصاراتنا التي تحققت حيث سجلت أمتنا نصراً على العدو سنة 2000 وانتصاراً مدوياً في تموز من العام 2006.

وأشارت الى أننا نعيش في عصر تنازع الأمم موارد البقاء، ومن هنا تأتي أهمية تحصين هويتنا القومية بحيث يصبح لدينا مناعة تحمينا من أطماع الأمم الأخرى، وكي لا نبقى ساحة مشرعة لكلّ أصحاب المشاريع الاستعمارية.

ولفتت الى أهيمة وفعالية العقيدة القومية الاجتماعية التي تنشىء أجيالا تؤمن كلّ الإيمان بمبادئ الحق والخير والجمال، وتحمل الأخلاق والمناقب والقيم، ولا تتخلى عن معنى التضحية والوفاء والقسم والإنتماء...

كما جدّدت التأكيد على أن نبقى أوفياء لأمتنا ولحزبنا ولمؤسستنا، ونجدّد العهد بألا نهاب الموت حتى تحقيق الغاية الأسمى وهي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئ الحزب وإعادة وحدة الأمة السورية وانتصارها على أعدائها.

واختتمت الرفيقة صليبا كلمتها بتوجيه التحية الى نسور الزوبعة الأبطال في وقفات العز، والى جميع أرواح شهداء المقاومة من أبناء شعبنا في جميع كيانات الأمة السورية.

واستكملت السهرة على وقع الموسيقى والأناشيد القومية والوطنية قدّمها الفنان موريس المدوّر.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017