إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

رئيس حركة الاصلاح والوحدة على رأس وفد يزور مكتب منفذية عكار

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-08-04

زار رئيس حركة الاصلاح والوحدة الشيخ ماهر عبد الرزاق على رأس وفد من الحركة، منفذية عكار، كان في استقباله والوفد المرافق منفذ عام عكار وعدد من مسؤولي الحزب في عكار. وجرى خلال الزيارة التداول بالشؤون الإنمائية التي تهم منطقة عكار.

وبعد اللقاء تحدث الشيخ ماهر عبد الرزاق مباركاً للمقاومة وقيادتها ممثلة بأمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله بالانتصار الكبير في جرود عرسال، وقال:"نحن بفضل المقاومة ودماء شهدائها، يعيش لبنان نشوة الانتصار والعزة والكرامة ونعمة الامن والاستقرار، فهذا الانتصار الكبير الذي تحقق على الارهاب هو انتصار لكافة اللبنانيين، ويجب ان تكون هذه المناسبة التي تشكل  مصدر فخر لجميع اللبنانيبن والعرب، مناسبة وطنية جامعة".

كما دعا عبد الرزاق  اللبنانيين والقوى السياسية الى الوقوف خلف الجيش في المعركة القادمة ضد تنظيم داعش الإرهابي، فجيشنا قادر على تحرير هذه المنطقة من الارهابيين واعتبر الشبخ عبد الرزاق ان اي عرقلة توضع في وجه الجيش بالمعركة المقبلة مع الارهاب هي خدمة للمشروع الصهيوني والارهابي في المنطقة .

وشدد على أهمية المعادلة الوطنية الذهبية (جيش وشعب ومقاومة) التي جعلت من لبنان، بلد العزة والكرامة والعنفوان والتصحية .

ووجه الشيخ عبد الرزاق التحية الى المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، الذي يعمل ويقاوم وينتصر لكرامة لبنان واللبنانيين، وختم مؤكداً أهمية تحقيق الانماء المتوازن في عكار لرفع الحرمان عن هذه المنطقة".

من جهته أشار منفذ عام عكار الى دور الحزب في عكار وهو الذي قدم عددا من الشهداء في سبيل الحفاظ على الحالة الوطنية بوجه قوى الإرهاب والتطرف، وإذ اثنى يوسف على كلام الشيخ عبد الرزاق حول الانتصارات التي حققتها المقاومة في لبنان، جدد التأكيد على أهمية  معادلة الجيش والشعب والمقاومة، والتي اثبتت فعاليتها وجدواها في تحقيق سلسلة من الانتصارات منذ العام 2000 مروراً بنصر تموز 2006 حتى الانتصار الأخير على الارهاب في جرود عرسال.

كما اضاف قائلا: "نحن حزب سوري قومي اجتماعي كنا من أوائل الذين ساهموا بتأسيس حالة المقاومة ووضع حجر أساسها، وبالأمس كنا نحيي ذكرى الإستشهادي البطل علي غازي طالب ابن عكار الذي قدم دمه فداء للوطن ضمن مشروع المقاومة".

وحيّا منفذ عام عكار قيادة الجيش بوصفها صاحبة الدور الاساسي والشريك في صنع الإنتصارات عبر وقوفها الدائم الى جانب المقاومة، كما أشاد بشهداء الجيش الذين سقطوا دفاعا عن وحدة تراب لبنان.

وفي الشق الإنمائي طالب يوسف الحكومة ومختلف القوى السياسية الى ان تولي عكار اهتمامها عبر ارداف المحافظة بالمشاريع الانمائية، والتي من شأنها ان تخفف حالة الحرمان المستشري، خصوصاً وأن عكار أم الشهداء الذين سقطوا على مذابح الوطن، لذلك هي تستحق ان تهتم الدول بها وتحسن أوضاع أبنائها".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017