إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

لبنان - تويني من اذاعة لبنان: وزارة مكافحة الفساد رفعت أكثر من 100 تقرير وبسرية تامة الى الهيئات القضائية

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-08-22

وطنية - وجه وزير الدولة لمكافحة الفساد نقولا تويني تحية الى "القائد الاعلى للقوات المسلحة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والى المؤسسة العسكرية وقيادة الجيش الذين يدافعون عن أرض لبنان الطاهرة وعن الشعب اللبناني".

وقال تويني، في برنامج "لبنان في ساعة" الذي تعده وتقدمه الزميلة نتالي عيسى: "هناك أيام تشكل مفصلا في تاريخ الشعوب والاوطان، وتوازي بأهميتها سنوات باكملها، وهذا ما نشهده اليوم على يد الجيش اللبناني، هذا الجيش الي داس على الارهاب ويعمل على تحرير الأرض".

واضاف: "لقد حرر الجيش اللبناني هذه الارض بفضل عقيدته وقوة عزيمة الشعب الداعم له. لقد أثبت لبنان اليوم ان قوته في قوته وليس في ضعفه، وبقوة جيشه لا بضعفه".

وردا على سؤال عن انتفاء وجود قرار سياسي سابقا، قال تويني: "كان صعبا، ثم أنه لا يوجد قرار سياسي من دون وعي سياسي. الآن وصل الوعي مع اكتمال الهرمية السياسية في لبنان، فجعلت من القرار السياسي حرا لتحرير الارض الوطنية".

وعن موقف المجتمع الدولي من محاربة الارهاب، قال: "للاسف وصل الارهاب الى المجتمع الدولي، ونحن لا نشمت باوروبا وغيرها ولكن للاسف هذا الارهاب يطال العالم بسبب العولمة وسهولة الحصول على الاسلحة وادوات التواصل وسهولة السفر".

وطالب تويني "بعدم الاستهانة بما حققه الجيش اللبناني في معركته في الجرود ضد الارهابيين، وذلك نظرا للاسلحة المتطورة التي بحوزته ولتوافر المساعدات والاموال الوفيرة لديه".

وإذ اكد "أن الانتصار بات قريبا جدا"، رأى أن "تحرير الارادة الوطنية هو الأساس لتثبيت الحكم والدولة وهيبتها على الحدود، لأن الارهاب يهاب الدولة القوية والارادة الوطنية المحررة من أي تدخل خارجي".

وأكد ان الرئيس عون "أثبت عدم انحيازه لأي قطب من الاقطاب الدولية والاقليمية"، مشيرا الى ان "قراره مصنوع في لبنان مئة بالمئة".

وقال: "العماد عون كان دائما في غرف العمليات، يدرس الخطط ويتابعها"، لافتا الى "الدموع التي ملأت عيونه أثناء زيارته الجرحى العسكريين في المستشفى".

وردا على سؤال عن مكافحة الفساد في مؤسسات الدولة، قال تويني: "وزارة مكافحة الفساد إنما هي وزارة دولة، يعني لا موازنة لها ولا ملاك. نحن نواكب عمل الوزارات الاخرى، ونتدخل بالتفاصيل الخاصة في المناقصات العامة، ونتدخل في القوانين اللازمة لمكافحة الفساد".

وأعلن انه "تمت المباشرة باصدار الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد بالتعاون مع الوزيرة عناية عز الدين، وسنعمل على تقديم هذه الاستراتيجية الى مجلس الوزراء ليصار الى اصدارها بقانون من مجلس النواب".

كما اشار الى "صدور قانون عن المجلس النيابي حول الحق بالوصول الى المعلومات، كما ان المجلس اقترب جدا من اقرار مشروع الاثراء غير المشروع، وقانون حماية كاشفي الفساد، وايضا قانون حول توحيد آلية المناقصات والتصنيف والتأهيل في لبنان".

ووصف تويني عمل وزارته بأنه "ديوان مظالم، إذ اننا نتلقى الشكاوى ولكن ليست مهمتنا وضع الناس في السجون، فهذه مهمة السلطة القضائية".

وكشف عن "ان وزارة مكافحة الفساد رفعت الى اليوم اكثر من 100 تقرير وبسرية تامة الى الهيئات القضائية"، منتقدا "المشككين والمتظلمين دائما من أي عمل نقوم به"، وقال: "كل المناقصات تمر الى دائرة المناقصات، فهل من شكوك حول هذه الدائرة؟".

وعن موضوع "ايدن باي" في منطقة الرملة البيضاء، أوضح "ان الرئيس عون كلفه متابعة هذا الملف حول النقاط الخلافية فيه بين محافظ بيروت ونقيب المهندسين جاد تابت"، منوها باهتمام الرئيس عون بالمدينة بيروت لانها العاصمة"، مؤكدا "ان هذا الملف لم يغلق لأنه لم يبق سوى 7 كيلومترات من الشاطئ الرملي للعاصمة".

ولفت الوزير تويني الى متابعته ملف يتعلق بأموال تجار لبنانيين تقارب المليار دولار من دون فوائد على الحكومة العراقية منذ العام 2003، مشددا على "ان تحصيل هذا المبلغ ينعش الاقتصاد اللبناني".

وشدد على "ان بناء الدولة انطلق دونما رجوع حتى لو شابه بعض الانتكاسات، متوقفا عند نية وقرار الرئيس عون خصوصا في هذا المشروع اضافة الى رئيس الحكومة سعد الحريري"، معتبرا "ان التشكيك ببناء الدولة انتفى ووصلنا الى مرحلة نفي النفي".

وأثنى تويني على اقرار سلسلة الرتب والرواتب "والتي هي حق لكل مواطن معني بها، ولأنها كتلة مالية ستنزل الى الاسواق الاستهلاكية للمنتجات الوطنية".

وختم مشددا على "ضرورة الاسراع بتعزيز اجهزة الرقابة وإعطائها الحصانات اللازمة".


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017