إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

نتنياهو يطلب من ماورير التدخل لإعادة جنوده من قطاع غزة

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-09-07

وكالات - زعم رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو "أن المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة تحتجز "إسرائيليين" بلا رحمة"، جاء خلال المؤتمر المشترك بينه وبين، رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير.

واجتمع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو اليوم مع رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير، في مقره بمدينة القدس، ناقش خلاله الجانبان قضية الجنود الاسرى لدى حركة حماس.

وطالب نتنياهو من ماورير "التدخل لإعادة جنود من غزة".

وقال نتنياهو مخاطبا ماورير: "أنا على قناعة بأنكم تستطيعون المساعدة بإعادة جثث الجنود، إضافة للمواطنين عديمي الحيلة والأبرياء المحتجزين بيد حماس من خلال الإخلال الواضح للمواثيق والأعراف الدولية والتي قام الصليب الأحمر بناءً عليها".

 والتقى ماورير، امس الثلاثاء، رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، والرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله.

وكانت "كتائب القسام"، الذراع العسكري لحركة "حماس" قد أعلنت في الثاني من نسيان/ أبريل 2016، أن في قبضتها أربعة من جنود الاحتلال، ونشرت أسماءهم وصورهم دون إعطاء المزيد من المعلومات، مؤكدة أن أي معلومات حول الجنود الأربع لن يحصل عليها الاحتلال إلا عبر دفع استحقاقات وأثمان واضحة قبل المفاوضات وبعدها.

وتمكنت المقاومة الفلسطينية في تشرين أول / أكتوبر 2011 من تحرير أكثر من ألف أسير فلسطيني من أصحاب الأحكام العالية وقدامى الأسرى، وذلك بعد مفاوضات غير مباشرة مع الاحتلال برعاية مصرية استمرت خمس سنوات متواصلة، مقابل إطلاق سراح الجندي جلعاد شاليط الذي تم اسره في صيف 2006، بما عرف باسم صفقة "وفاء الاحرار" إلا أن قوات الاحتلال أعادت اعتقال العشرات منهم في الضفة المحتلة، ما اعتبرته الحركة خرقا لشروط الصفقة.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017