إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الشام - لافرنتييف: تثبيت مناطق خفض التوتر في سورية سيقود إلى استقرار الوضع في تلك المناطق

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-09-17

سانا - أعرب الممثل الخاص للرئيس الروسي إلى سورية رئيس الوفد الروسي إلى محادثات استانا الكسندر لافرنتييف عن أمل موسكو بأن يكتسب نظام وقف الأعمال القتالية طابع الديمومة في سورية مع إقامة وبدء عمل مناطق خفض التوتر فيها.

وقال لافرنتييف في مقابلة مع قناة روسيا 24 التلفزيونية الليلة الماضية “نأمل بأن نظام وقف الأعمال القتالية سيكتسب طابعا لا رجعة عنه وإن تثبيت مناطق خفض التوتر سيقود إلى استقرار الوضع في تلك المناطق”.

وكان لافرنتييف أعرب في مؤتمر صحفي له أول أمس عقب ختام الجولة السادسة من اجتماع استانا عن تفاؤله بأن الوثائق التي تم إقرارها خلال الاجتماع ستصبح أساسا متينا لتقوية نظام وقف الأعمال القتالية بصفته الشرط الأساسي للمضي قدما في الحوار بين الحكومة السورية و”المعارضة”.

وشدد لافرنتييف خلال المقابلة على وجوب حل الأزمة في سورية بالوسائل السياسية وقال “إن الجميع يعترفون حاليا بأنه لا يمكن حل الأزمة بأساليب عسكرية بالرغم من أن بعض ممثلي “المعارضة” ما زالوا يصرون على ذلك”.

وأكد لافرنتييف أن هدف بلاده هو القضاء على الإرهاب الدولي وقال “ليس لروسيا أهداف استراتيجية لتثبيت تواجدها في المنطقة وإنما الهدف الأساسي هو مواجهة خطر الإرهاب الدولي الذي يهدد المصالح القومية الروسية وخصوصا أن هناك مجموعات كبيرة العدد من المنحدرين من روسيا الاتحادية وجمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق ضمن صفوف التنظيمات الإرهابية في سورية وهؤلاء يشكلون بالفعل خطرا على أمننا القومي وتتوجب مكافحتهم”.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017