إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ايران - خوشرو: امیركا وبانسحابها من الاتفاق النووی ستفقد مصداقیتها

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-10-12

ارنا - قال مندوب الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدائم فی الأمم المتحدة غلام علی خوشرو، ان امیركا وبانسحابها من خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووی) ستفقد مصداقیتها، واضاف ان الولایات المتحدة لایمكن ان تكون اللاعب والحكم فی الوقت ذاته.

وفی مقابلة مع سی.ان.ان الامریكیة اوضح خوشرو مساء امس الاربعاء، ان الولایات المتحدة أحد أطراف الاتفاق الذی ابرم بین مجموعة 1+5 وایران. جمیع الدول اعترفت بالتزام ایران بتعهداتها ماعدا امیركا. هذا البلد یرید الانسحاب من الاتفاق . هذه هی الحقیقة.

وردا علي سؤال فیما اذا كانت ایران ترید التفاوض مرة اخري؟ اجاب خوشرو: ایران أجرت مفاوضات لمدة عامین مع الادارة الامریكیة السابقة، والادارة الحالیة الجدیدة ترید التفاوض مرة اخري.

واضاف السفیر الایرانی بالأمم المتحدة: لو امیركا انسحبت من الاتفاق، ماهو الضمان لاجراء مفاوضات اخري؟ لا ایران ولا أی بلد آخر سیثق بواشنطن مرة اخري .

وردا علي سوال اخر فی ان ادارة ترامب تري ان الحكومة الایرانیة حكومة غیر دیمقراطیة، قال خوشرو: السید روحانی انتخب من قبل أكثر من 41 ملیون ایرانی، وهذه الانتخابات جرت بدون اطلاق ولا رصاصة واحدة.

وأكد ان ایران لدیها دیمقراطیتها، الا ان المشكلة تكمن فی ان امیركا وحلفائها لایریدون ان تنعم ایران بالدیمقراطیة، ومن جهة اخري ادارة ترامب تبیع الاسلحة للدول التی لاتتمتع بالدیمقراطیة ولا داعیة سلام.

وصرح مندوب الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی الأمم المتحدة : اننا نعتقد ان ترامب لایعنی ایران عندما تحدث عن 'هدوء ما قبل العاصفة'. مشیرا الي ان الادارة الامریكیة أثارت العدید من العواصف فی المنطقة وكانت نتائجها الدمار فقط، و انعدام الاستقرار والأمن.

وأكد ان ترامب وعد الشعب الامریكی بعدم ارتكاب عمل یؤدی الي وقوع كارثة، واننا نأمل بان یلتزم بوعوده وان یمتنع عن اتخاذ هذا القرار وان لایتدخل فی الشؤون الداخلیة لدول المنطقة.

ویفرض القانون الأمیركی علي رئیس الولایات المتحدة أن یبلغ الكونغرس كل 90 یوماً ما إذا كانت إیران ملتزمة الاتفاق، وما اذا كان رفع العقوبات الذی جري بموجب هذا الاتفاق یخدم المصلحة الوطنیة للولایات المتحدة.

وأعلنت «الوكالة الدولیة للطاقة الذریة» التابعة للامم المتحدة الاثنین الماضی أن إیران تلتزم كل ما ورد فی الاتفاق الدولی، لكن مصادر متطابقة أكدت أن ترامب سیبلغ الكونغرس بأن طهران لم تلتزم الاتفاق النووی وبالتالی سیسحب الاقرار الامیركی بهذا الاتفاق.

وفی حال حصل ذلك سیفتح نقاش داخل الكونغرس الامیركی الذی سیكون أمامه مهلة 60 یوما لیقرر ما اذا كان سیعید فرض العقوبات الامیركیة علي ایران.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017