إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

روسيا و"أوبك" نحو تمديد تخفيضات الإنتاج لنهاية 2018

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2017-11-30

وكالات - يعقد منتجون من داخل منظمة "أوبك" وخارجها في فيينا اليوم الخميس اجتماعا مهما وسط توقعات بأن يمدد المشاركون تخفيضات إنتاج النفط إلى نهاية العام القادم.

ونقلت وكالة "بلومبرغ" الاقتصادية اليوم الخميس عن مندوبين في الوفود المشاركة أن جميع أعضاء "أوبك" وروسيا، أكبر منتج للنفط من خارج المنظمة، لديهم توافق على ضرورة تمديد التخفيضات حتى نهاية عام 2018.

وهذا يتوافق مع التوصيات التي قدمتها لجنة مراقبة الاتفاقية (روسيا والسعودية وفنزويلا والكويت والجزائر وعمان)، إلا أنه لم يتضح إن كانت اللجنة قد أوصت بتمديد الاتفاق لستة أشهر أم لتسعة أي حتى نهاية العام المقبل.

وتخفّض الاتفاقية، التي توصلت إليها 24 دولة منتجة للنفط العام الماضي، الإنتاج بواقع 1.8 مليون برميل في اليوم بهدف تقليص الوفر العالمي ورفع أسعار الخام. وينتهي مفعولها في 31 آذار/مارس 2018.

وبعد مرور أكثر من عام على بدء تطبيقها، يتفق الحلفاء على أن المهمة لم تنتهِ بعد، وأن السوق بحاجة لآلية محددة للخروج، لذلك فإن نتائج اجتماع اليوم تهم أسواق الطاقة بشكل كبير.

وأثمر الاتفاق، مدعوما بتحسن الأوضاع الاقتصادية وزيادة حجم الطلب، ارتفاع أسعار النفط إلى أعلى مستويات لها منذ عامين. ويقترب خام "برنت" العالمي حاليا من 65 دولارا للبرميل، فيما، اقترب سعر برميل النفط الأمريكي "غرب تكساس الوسيط" من 60 دولارا.

لكن الخطر يكمن في أنه كلما ارتفعت الأسعار، سيساعد ذلك منتجي النفط الصخري في الولايات المتحدة، والتي هي خارج الاتفاق، على زيادة إنتاجهم والسيطرة على حصة في السوق.

وتطالب روسيا، بحسب ما نقلته وكالة "بلومبرغ"، الحصول على توضيح بشأن كيفية انتهاء خفض الإنتاج وموعد ذلك، وقال مصدر إن موسكو تريد جدولا زمنيا لإنهاء التخفيضات، حتى تتمكن من توجيه شركات النفط في البلاد، وهو أمرا طبيعي بعد الأخذ بعين الاعتبار ظروف إنتاج النفط لديها.

إضافة لذلك، شككت بعض الشركات الروسية المنتجة في جدوى تمديد تخفيضات الإنتاج، لاسيما أن أسعار النفط فوق مستوى الـ 60 دولارا للبرميل، وقالت إن هذا سيؤدي لخسارة الحصة السوقية لصالح الشركات الأمريكية، التي لا تخفض إنتاجها.

وقال وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، عقب اجتماعه بنظيره السعودي، خالد الفالح، أمس الأربعاء إنه بحث معه مسألة زيادة الإنتاج بعد انتهاء سريان اتفاقية الخفض دون أن يكشف عن التفاصيل، لكنه أشار إلى أن بنود الاتفاق ستعلن اليوم الخميس.


 
جميع الحقوق محفوظة © 2017