إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الرفيق مشهور دندش

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2007-08-27

الحديث عنه لا ينتهي بصفحة ، ولا بالعشرات منها . فمن كان مثله ، عملاقا في حضوره وفي قامته ، وفي بطولاته ، يحكى عنه الكثير وتروى الحكايات . حسبه وهو ابن زعيم عشيرة كان لها تاريخها وحضورها في الهرمل والبقاع الشمالي ، ان اغراءات العشيرة لم تحجب عنه انوار النهضة فاخذ بها متفانيا في سبيل ما اعتنقه وآمن به معرضا نفسه اكثر من مرة للشهادة .

ولد الرفيق مشهور دندش عام 1923 .

انتمى الى الحزب في الهرمل في الاربعينات ، وكان وراء انتماء عدد جيد من ابناء عشائر علو ، ناصرالدين ، زعيتر وحمية كما يفيد الامين مصطفى عزالدين الذي كان قد تولى مسؤولية مندوب مركزي للبقاع ، مضيفا ان الرفيق مشهور تميز بحماسه وسعيه ليبرهن انه تخلى عن عشائريته في سلوكه مع الناس .

اقترن الرفيق مشهور من الرفيقة وجيهة علو ورزق منها غادة ، سهاد، نادين ، اوغاريت وغسان .

تصدى الرفيق مشهور للاقطاع السياسي في الهرمل وكان اول من تناول علنا في بلدة الهرمل آل حمادة مما شجع ابناء العائلات الاخرى وعشائر الهرمل على رفع الصوت ضد صبري حمادة وعائلته .

المعروف عنه انه اعتذر عن تولي زعامة عشيرة الدنادشة عندما طلب اليه والده مصطفى طعان دندش ذلك ، بسبب انتمائه الى الحزب الذي من مفاهيمه التخلي عن العصبيات العشائرية والعائلية والطائفية .

من اعماله الخالدة في تاريخ الحزب انه استدرج الضابط الشامي راشد قطيني وعددا من ضباط المخابرات الشامية في فترة تسلط عبد الحميد السراج في اواسط الخمسينات من القرن الماضي ، موهماً اياهم انه سيسلمهم العميد غسان جديد مقابل رشوة مالية كبيرة ، فاذا به يسلمهم الى العميد غسان .

بعد ذلك طلب الى الرفيق مشهور ان يغادر الى الارجنتين حيث امضى فيها ردحاً من الزمن واليها غادر ايضا شقيقاه الامين حسن والرفيق راكان .

توفي الرفيق مشهور اثر حادث اصطدام بسيارة فيما كان متوجهاً للاجتماع مع عميد الداخلية في النبي عثمان .



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017