إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الامين انعام رعد

نسخة للطباعة  | +  حجم الخط  - 2008-01-16

الامناء عبدالله سعادة ، اسد الأشقر ، انعام رعد وقد تولوا قيادات في الحزب ، مجلس أعلى ، عمد ، فرؤساء له أكثر من مرة لا يحتاجون الى تعريف ، والى ان نذكّر بهم وهم لهم من حضورهم التاريخي المستمر ما يعرّف عنهم في كل حين .

بعد ان اوردنا في نشرات سابقة عن الامينين الجزيلي الاحترام اسد الاشقر وعبدالله سعاده ، نورد اليوم نبذة تعريفية موجزة عن الامين الجزيل الاحترام انعام رعد .

*

ولد في عين زحلتا قضاء الشوف في 8 شباط العام 1929 .

والده توفيق رعد الصيدلي المتخرج من الجامعة الأميركية في بيروت في العام 1901 والمهاجر لبضع سنوات الى استراليا ، والعائد الى لبنان عاملاً في السياسة والصحافة . والدته أسما . تزوج من الأمينة ليلى داغر ، ولهما ثلاثة أولاد : عصام ، آمال وإلهام .

انتمى الى الحزب السوري القومي الاجتماعي عام 1944 .

نال بكالوريوس في العلوم السياسية والاقتصادية من الجامعة الأميركية في بيروت العام 1949 .

قدم امتحاناته وهو في السجن ، إثر الثورة القومية الاجتماعية الأولى العام 1949 .

عضو نقابة الصحافة اللبنانية .

عضو نقابة المحررين .

عضو اتحاد الكتاب اللبنانيين .

تحمل مسؤوليات مركزية عديدة منها : عميد للإذاعة والاعلام وعميد للخارجية وذلك منذ العام 57 كما انتخب عضواً في المجلس الأعلى منذ 1954 حتى وفاته .

انتخب رئيساً للحزب في العام 1975 ، ثم أعيد انتخابه في العام 1980 كما أعيد انتخابه للمرة الثالثة في العام 1992 ، ثم للمرة الرابعة في العام 1995 .

منح وسام سعاده في العام 1977 .

من مؤسسي المجلس السياسي للحركة الوطنية اللبنانية في العام 1975 .

انتخب نائباً لرئيس الحركة الوطنية 1975 – 1982 .

مثل الحزب في جبهة الخلاص الوطني (1983 – 1984 ) وفي عضوية الجبهة الوطنية الديمقراطية (1984- 1985 ) .

شارك في وضع البرنامج المرحلي للمجلس السياسي المركزي (1975) ، كما شارك في وضع برنامج الجبهة الوطنية (1984) وجبهة الاتحاد الوطني (1986) .

شارك في تأسيس منظمة الأحزاب التقدمية والاشتراكية في حوض البحر المتوسط في العام 1976 .

أحد مؤسسي وقياديي اللجنة العربية لمكافحة الصهيونية والعنصرية .

مثّل الحزب في العديد من المؤتمرات السياسية العربية والدولية .

على أثر المحاولة الانقلابية التي قام بها الحزب عام 1961 اعتقل مع عدد كبير من رفقائه ، فحكم عليه بالاعدام ثم خفض الى ثلاث عشرة سنة الى ان اصدر رئيس الجمهورية شارل حلو عفواً عن الاسرى القوميين في شباط 1969 .

زار المغترب القومي بين العام 1959 و1995 في جولات متعددة حيث ألقى محاضرات في جامعات هارفرد ، جورج تاون ، وفي لندن ، منها محاضرة في مجلس العموم بدعوة من مجالس الشرق الاوسط في الاحزاب البريطانية الثلاثة في العام 1981 . كما حاضر في جامعة ملبورن وحاضر في العديد من النوادي الفكرية ونوادي الجاليات السورية والعربية .

من مؤلفاته : حرب التحرير القومية (1970) ، المنطلقات الفكرية الاستراتيجية الثورية (1976) ، حرب وجود لا حرب حدود (1979) ، انطون سعاده والانعزاليون (1980) ، كامب دايفيد وملاحقه الاوروبية والأميركية (1980) ، المواجهة القومية على الساحة اللبنانية (1982) ، المؤامرة في طورها الأخير (1989) والصهيونية الشرق اوسطية (1997) .

وافته المنية حيث كان يعالج في الولايات المتحدة الاميركية اثر اصابته بمرض عضال .



 
جميع الحقوق محفوظة © 2017