إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

ما علاقة النجمة السداسية بداوود؟ وما معناها الحقيقي؟ (1)

خالد الخضري

نسخة للطباعة 2012-02-22

غالباً ما تعرف النجمة السداسية بنجمة داوود، ولكن ما علاقة هذا الرمز بداوود؟ وما معناها الحقيقي؟ ولماذا وضعت على علم اسرائيل؟

النجمة السداسية تعتبر من أهم وأقوى الرموز في علوم السحر والشعوذة، وكانت الديانات الوثنية القديمة تقدس الارتباط بين الذكر والانثى، وكانت تربط الجنس ببعض طقوسها الدينية، خاصة طقوس عبادة نمرود وسميراميس، أو عشتار وبعل، أو افروديت فينوس وباخوس. وما زالت هذه الممارسات مستمرة حتى الآن في الديانات الوثنية الحديثة وعبادات الشيطان..

وكان رمز الذكر القديم يمثل بشكل مثلث رأسه للأعلى كرمز للعضو الذكري،

ورمز الانثى كان بشكل مثلث متجه للأسفل.. وباجتماع الرمزين أي باتحاد الذكر والانثى، ينتج الهيكساغرام أو النجمة السداسية:

وكانت النجمة السداسية ترمز للآلهة مولوك، و رمفان، وزحل الذي كان يرمز له بالنجمة السداسية، وكان الاله الأكبر عند الكلدانيين.

أيضاً رمز النجمة السداسية كان يستخدم من قبل المشعوذين المصريين أيام الفراعنة، ولا يزال حتى الآن يستخدم في السحر والعلوم الشيطانية لاستدعاء الجان والأرواح الشريرة.

وكلمة Hex تعني السحر أو التعويذة أو curse اللعنة.

ولمحبي ربط الرموز بالأرقام، فإن ال Hexagram يحوي على 6 زوايا، و6 أضلاع، و6 رؤوس أي 666

ولا يزال الهيكساغرام حاضراً ضمن مراسم وطقوس الدرودز Druids وليس الدروز وفي طقوس الماسونية ورموز النورانيين والفلكيين وجماعة الويكا.

ولا يزال الماسونيين يسعون لاعادة بناء هيكل سليمان، ولكن ليس لعبادة اللـه، وإنما لإعادة أمجاد المعبد القديم بالعبادات الوثنية.

وكل تلك المدة لم يكن للنجمة السداسية أي علاقة باليهودية.. أما عن صلتها بالصهيونية:

كان المدعو Mayer Amschel Bauer في القرن الثامن عشر وهو من يهود الخزر، ومن عباد Lucifer ، ومن أتباع ديانة السحر الأسود يضع لافتة على منزله فيها شعار أحمر، وهذا الشعار هو الهيكساغرام، أو النجمة السداسية.

غير هذا الألماني اسم عائلته إلى Rotschild والتي تعني بالألمانية العلامة الحمراء وأصبحت سلالته هي المسيطرة على أصخم بنوك ومؤسسات أوروبا المالية، وهي التي مولت الحروب والتي خططت للثورات الكبرى بالعالم بعد تمويلها وانشاءها لأخوية النورانيين، ومؤسسة روتشيلد هي التي حكمت أوروبا وبعدها أميركا فعلياً، وهنا أود إيراد مقولة مشهورة لناثان روتشيلد في العام 1815:

" أنا لا يهمني أية دمية قد وضعت على عرش انكلترا ليحكم الامبراطورية البريطانية التي لا تغيب عنها الشمس. الرجل الذي يتحكم بالموارد المالية هو الذي يحكم الامبراطورية البريطانية، وأنا من يحكم الموارد المالية البريطانية ".

طبعاً الحديث عن عائلة روتشيلد يطول ويتشعب.. ولكن المهم أن عائلة روتشيلد، وبتخطيط مشترك مع جماعة النورانيين، كانت قد صممت على انشاء منظمة صهيونية وانشاء دولة مستقلة لها. هي بمثابة دولة لروتشيلد.

في العام 1895 قام ادموند روتشيلد بزيارة فلسطين، وعندها صمم لانشاء دولة فيها تخدم مخططاتهم.

في العام1897 نظّم روتشيلد المؤتمر اليهودي وكان مقرراً عقده في ميونخ بألمانيا، ولكن لأسباب المعارضة المحلية، تمّ عقده بمدينة بال بسويسرا في 29 آب.

ترأس المجلس تيودور هرتزل الذي انتخب زعيماً للصهيونية، واتخذ شعار روتشيلد، النجمة السداسية، كشعار لهذه المنظمة الصهيونية، والذي بعد 51 سنة اتخذ كعلم لدولة "اسرائيل".

في العام 1948 أعطت مؤسسة روتشيلد مليوني دولار للرئيس ترومان، الماسوني، بشكل دعم لحملته الانتخابية، بشرط أن يعترف بدولة "اسرائيل" عند قيامها..

وعند اعلان قيام دولة "اسرائيل"، اعترف رئيس الولايات المتحدة ترومان، بها بعد نصف ساعة فقط من قيامها.

وقد اعتمد علم "اسرائيل" الحالي بالرغم من المعارضة الشديدة من زعماء اليهود الذين كانوا يريدون وضع الMenorah وهو الشمعدان اليهودي كشعار للدولة اليهودية.

أما عن ربط النجمة أو شعار الهيكساغرام مع الملك داوود، فهو غير محدد التاريخ، ولكن يعتقد بأنه بدأ بالقرن الثامن والتاسع عشر عند التحضيرلانشاء المنظمة الصهيونية. وليس لهذا الشعار أي علاقة بالملك داوود.


(1) المقال للكاتب خالد الخضري، وقد وردنا، من الرفيق فريد دبغي، مع الشكر له والتقدير



 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2017