إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

شــكـراً لكل مـن يهتـم

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2018-03-09

الارشيف

شكراً لحضرة الامين ابراهيم غندور الذي أفادنا بما يلي عن الرفيقين محمد وزهير سلطاني:

" الرفيق زهير سلطاني هو شقيق الرفيق محمد سلطاني، وكان منزلهما في "عين المريسة" وكانت احتفالات الاول من آذار تقام هناك.الذي ترشح عن الانتخابات هو الامين اديب قدورة وكان الرفيق محمد سلطاني لولباً انتخابياً ".

وشكراً لكل من الرفيقين يوسف المسمار وانعام رياشي لتقديم معلوماتهما بعد ان اطلع كل منهما على النبذة بعنوان "البناء عام 1957".

الرفيق يوسف المسمار: الرفيق الذي كتب باسم "احسان مطر" هو الامين الراحل انعام رعد

الرفيق انعام رياشي: "تلميذ" هو الاسم المستعار الذي كان يستعمله احياناً الامين جورج عبد المسيح.

وشكراً ايضاً للرفيق اياد موصللي الذي كتب لنا بعد قراءته النبذة عن الرفيق محمد سلطاني، مزوّداً لجنة تاريخ الحزب بالمعلومات التالية:

" منذ العام 1953 الى العام 1958 كان مكتب الحزب في منطقة الباشورة(1) البسطة التحتا بناية منيمنة.. وكان المنفذ العام في تلك الفترة الامين اميل رعد..

وكنت ناظراً للاذاعة في هذا المكتب. قبل هذا التاريخ كان مكتب المنفذية في بناية اللعازارية، وكان المنفذ العام الامين جبران جريج. ورد اسم زهير سلطاني في الصفحة 288 من كتابي "سعاده ماذا فعلت..؟"(2) اعرفه شخصياً، كان عضواً في مديرية "الطريق الجديدة"..

كان مكتب عمدة الداخلية في بناية الفاكهاني – المعرض. وكان مكتب عميد الاذاعة في الجهة المقابلة، في بناية اللعازارية وكذلك مكتب عمدة المالية.

مكتب وكالة الصحافة اللبنانية كان يقع في شارع السادات، مقابل "مكتب المعلومات" للسفارة البريطانية حيث يوجد مركز تعليم اللغة الانكليزية، وهذا المكتب هو اساساً مكتب عميد الدفاع وما يتبعه.. ومنزل الامين عبدالله سعاده كان في شارع الصيداني قبل مفرق مطعم مروش..

مكتب الحزب نقل الى شارع بيضون نهاية شارع السادات قرب محلات سبينس..

الرفيق محمد سلطاني اصبح منفذاً عاماً لبيروت بعد 1958 والاحداث التي رافقتها، وكان نقل المكتب من منطقة الباشورة ".

*

أفادني الرفيق رفعت عسيران ان شقيقة الرفيق محمد سلطاني، الرفيقة فاطمة كانت تدرّس في مدرسة "بابا رشاد" التابعة للمقاصد الاسلامية. وكانت رفيقة جيدة وناشطة حزبياً.

هوامش:

(1) في المكتب المذكور كنت اديت قسم الانتماء اواخر العام 1956.

(2) يعرض الرفيق اياد انه كان في مكتب منفذية بيروت في منطقة الباشورة عندما دخل الرفيقان زهير سلطاني وعمر مكحل الذي كان "كابتن طيار" في شركة طيران الشرق الاوسط "الميدل ايست".


 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2018