إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

الرفيق الشهيد اديب سمعان موسى الجدع(*)

الامين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2014-07-24

الارشيف

ولد الرفيق الشهيد اديب الجدع في حيفا عام 1930

- انتمى الى الحزب في منفذية حيفا عام 1948

- نال شهادة المتريكوليشن، وهي الشهادة الثانوية التي تؤهله لدخول الجامعة.

- كالكثيرين من أهالي حيفا، عند سقوط المدبنة بيد القوات الصهيونية انتقل مع اهله بالقوارب الى صيدا.

- كان الامين كميل الجدع(1)، غادر حيفا مع عائلته قبل سقوط المدينة بطلب من سعادة، واستقر في الشويفات.

الى هناك التحقت به عائلة الرفيق اديب.

- عند اعلان الثورة القومية الاجتماعية، رغب إليه احد الرفقاء من الشويفات ان يرافقه الى سرحمول من اجل تسليم رسالة، فكان ان تواجد فيها مع الرفقاء المقاتلين، وبالتالي تمّ اعتقاله.

- اتصلت عائلته باحد وجهاء الشويفات "جورج بك شقير"، وبرفقته زاروا الامير مجيد ارسلان الذي بادرهم بالقول: "جبناكم وآويناكم وصرتوا بدكم تقلبوا الحكم" ، وزاروا ايضاً البطريرك الكاثوليكي صايغ في عين تراز. ساهم بذلك سكرتيره الاب بول جدع.

تألف وفد العائلة من والدة الرفيق الشهيد، شقيقته ميغالي وصهره نصري حلو.

- كانت الدولة تريد "مسيحيا" من بين الستة الذين تقرر اصدار الحكم عليهم بالاعدام، ولان الامير مجيد توسط للرفيق جوزف الطويل (من المريجة، ومن ابطال الحزب) فقد وقعت القرعة على الرفيق اديب جدع

- دفن الرفيق الشهيد اديب في مدافن رأس النبع للروم الكاثوليك بعد ان كان عرّفه الاب اسبيريدون مطر.

اشقاؤه وشقيقاته:

• خاتون

• نايفة عقيلة نصري لويس الحلو

• ميغالي عقيلة الامين كميل الجدع

• الرفيق موسى

• توفيق

• عبلا عقيلة عزيز الجدع

• والرفيق كمال الذي اختطف في الاحداث اللبنانية مع سمعان موسى الجدع .

(*) احد الرفقاء الستة الذين تمّ اعدامهم في 21/7/1949.

هوامش

(1) منفذ عام حيفا. رئيس مكتب عبر الحدود. عميد الاقتصاد، الى مسؤوليات ومهام حزبية عديدة اخرى


 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2017