إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

رئيس الفياراب، القنصل الفخري الشامي ومفوض الحزب في الاكوادور الرفيق حنا سمعان

الأمين لبيب ناصيف

نسخة للطباعة 2013-02-28

الارشيف

كنت اعرف عنه جيداً منذ اوائل سبعينات القرن الماضي، بعد ان كنت تسلمت مسؤولية رئيس مكتب عبر الحدود – قبل ان يتحول الى عمدة – وكانت لي رسائل متبادلة معه، ولاحقاً كنت اتسلم منه مع نهاية كل عام بطاقة معايدة .

ان يتسلم شخص واحد مسؤولية رئاسة فرع اتحاد المؤسسات العربية الاميركية، المعروفة باسم الفياراب، مفوضية الحزب في الاكوادور، وقنصلية الشام الفخرية فيها، فهذا يدل على حضوره المتقدم، حزبياً، وفي الجالية، مستمراً في ذلك حتى آخر ايامه.

منذ العام 2008 انقطع الرفيق حنا سمعان عن الكتابة الى المركز، مما جعلني اوجه رسالة بتاريخ 28/01/2008 الى منفذية الارجنتين سائلاً معلوماتها عنه، ولاحقاً بتاريخ 7/01/2010 الى المسؤولين في اميركا اللاتينية.

وتسنى لي ان اتعرف على القنصل اللبناني في الاكوادور، السيد ايليا خزامي، فسألته عن الرفيق حنا سمعان، أفادني انه قيد الحياة ومحترم جداً في اوساط الجالية. ولاحقاً، بتاريخ 26/03/2010 أفادني ان الرفيق سمعان قد وافته المنية، وشيّع اول من امس في الاكوادور.

وبفضل القنصل السيد خزامي حصلت على رقم هاتف شقيقة الرفيق حنا، الفاضلة أميرة قصير الى ان أمكن لي زيارتها منذ ايام.

كان لقاء ممتعاً، محوره حمص، المدينة الام، والاكوادور حيث حط رحال الرفيق حنا سمعان عام 1939وبقي فيها الى ان وافته المنية.


هو ابن كامل سمعان، وفريزة عبود.

ولد في حمص عام 1921، التحق بمدرسة الفرير في حمص منهياً المرحلة الثانوية واذ كان له من العمر 18 سنة، غادر الى الاكوادور حيث أعمامه البرتو، طانيوس وجميل ولديهم فيها تجارة ناجحة في قطاع الاقمشة.

بعد فترة، استقل الرفيق حنا عن اعمامه، مؤسسا مصنعاً للالبسة ما لبث ان حقق نجاحاً باهراً أهلّه لان يعقد زواجه عام 1956 على منتهى سالم ، ابنة احد أعيان الجالية اللبنانية(1) منجباً منها كميل (2) وروسيّو (3).

اسس الرفيق حنا سمعان حضوراً لافتاً على صعيدي الجالية والدولة الاكوادورية بحيث أصرّ رئيس الجمهورية على حضور عرس ابنه كميل، وان يوقع بنفسه على شهادة زواجه المدني . ومثله عائلة كنّته منتهى، فشقيقها البرتو سالم تولى لسنوات وزارة الاشغال العامة في الاكوادور، فيما وصل ابن عمتها سمية، البرتو جبران خوري زهرا الى منصب رفيع في وزارة الداخلية .


انتمى الرفيق حنا سمعان الى الحزب في منفذية حمص عام 1937 في منزل الرفيق اديب بندقي (4) وهو من مؤسسي اتحاد المؤسسات العربية الاميركية (الفياراب) في الاكوادور متولياً رئاسة الفرع فيها، كذلك شارك في تأسيس الجمعية السورية اللبنانية (اسمها لاحقاً "الاتحاد اللبناني") وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة البرلمانيين المتحدرين من اصل عربي، وفي جمعية "الشبيبة العربية الاكوادورية"

تقديراً لنضاله الحزبي منح الرفيق حنا سمعان وسام الواجب بتاريخ 19/03/1992.


هوامش :

1. من بلدة كفرعبيدا، البترون .

2. هو حاكم ولاية غواياكيل حالياً.

3. اقترنت من احد الابناء المتحدرين، جورج فياض، الذي يملك حالياً مصنعاً كبيراً للبلاستيك.

4. عاد الى سان باولو ونشط فيها حزبياً، وكان وراء تأمين جواز سفر لسعادة قبيل عودته الى الوطن عام 1947. شقيقه الرفيق عيسى بندقي الذي خسرناه مؤخراً في العاصمة برازيليا.

 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2017