إتصل بنا اخبار الحزب  |  شهداء الحزب  |  الحزب بالصور  |  نشاطات إغترابية  |  من تاريخنا  
 

لوقيان السميساطي السوري مبدع الأدب الهزلي الساخر، شكسبير .. أيها اللص ماذا سرقت !!!

أدونيس آرامي

نسخة للطباعة 2014-11-13

الارشيف

لوقيان السميساطي السوري مبدع الأدب الهزلي الساخر ولد لوقيان السميساطي عام 125 ميلاديه من عائلة فقيرة في مدينه سميساط الصغيره الت...ي تقع على نهر الفرات في الشمال السوري المحتل , ولد في زمن طغت فيه الحضارة الرومانية بعد أن أحكمت سيطرتها العسكرية والسياسية والاقتصادية على قلب العالم القديم فكان الأنتقال الحضاري من مرحلته الأولى السوريه إلى الثانيه الرومانيه , لكن كان للأمة السورية حضورها الكبير في هذه الحضارة الثانيه و في كل المجالات , لولا حضارتنا السوريه لما كان هناك بالأساس حضارات و كل ما فعله الرومان هو أنهم أخذوا علمنا و علمائنا و طوروا به , نحن في الأكاديمية نحاول أن نضعكم أمام أسماء المبدعين السوريين الذين أسسوا لكل شيىء نعيشه اليوم بدون استثناء , بالطبع بين حين و آخر .

أرسل والد لوقيان ابنه بعد أن أنهى دراسه الأبتدائيه ليتعلم مهنة النحت وصناعة التماثيل عند خاله , لكن الأمر لم يدم طويلا , ترك هذه المهنه بعد أن أنبه خاله بسبب كسره إحدى القطع الرخامية بضربة إزميل خاطئة . لوقيان كان يملك إرادة حديدية و كان طموحه يدفعة كي يكون إنسان ذو رفعة في مجتمعه و لم يكن هذا ممكن إلا من خلال العلم و المعرفة و منهما يصنع شهرته و يتسلق السلم الاجتماعي . ترك سميساط وهو صغير و ذهب إلى جامعة أيونيا ليدرس الفلسفة و أيونيا كانت معقل الطموحين الباحثين عن المجد من خلال العلم و المعرفة ، درس الفلسفة على أيدي أساتذة كبار مثل بوليمون اللاذقاني أو اللاوديسي , قرأ للكتاب الدراميين من أمثال أرستوفان و أوربيد , حفظ أشعار هوميروس تعلم المنطق و البلاغة , قرأ الخطابة من ديموستين و لم يكتفي بذلك فقد درس أيضا القانون الذي كتبه بابينيان الحمصي و من ثم درس التاريخ و وضع أول كتاب له " كيف تكتب التاريخ " . أنتهى من دراسته و استقر في انطاكية و أصبح محاميا لكن طموحه كان اكبر من ذلك فذهب إلى أثينا ليكون أديبا و محاورا فكان له ذلك و أصبح خطيب مشهورا لا يضاهيه أحد , حين كان يُعلن عن قدومه كان الناس يشترون التذاكر لحضور خطبه و لسماع كلامه و لم يقتصر قط على ذلك فكان يخطب في الحفلات العامة كما في المهرجانات التي تقام هذه الأيام ، كان الأغنياء يقصدونه من أجل خطبه حتى في بلدان أخرى فانتقل إلى روما ثم إلى مناطق أخرى و دائما من أجل سماع خطبه ثم عاد إلى مدينته الصغيره سميساط كأشهر أديب و أثراهم فكرا و مالا و ما لبث أن أخذ أهله إلى أثينا حيث بقى فيها عقدين من الزمن .

كان لوقيان يتكلم إضافة إلى اللغة الآراميه اللغة اللاتينيه و المصريه و اليونانيه التي كتب بها و استعمل حوالي 10000 كلمة في كتبه , ولم يضاهيه أحد في هذا إلى أفلاطون لكن الذي سبق الأثنين معا هو افرام السرياني الذي كتب ما لا يقل عن مليوني بيت شعر. كان لوقيان إنسانا يحب الترحال و المغامر و وصف مهنته بقوله " إنها محاربة المتشدقين والمشعوذين والكذابين والمتكبرين " لكن مهنته هذه جلبت له الكثير من الأعداء و هذا يعني الكثير أيضا من المخاطر.

كتب أكثر من 80 مؤلفاً أشهرها محاورات الموتى وهي رحلة إلى الجحيم والسماء " و من كتابه هذا أخذ الأيطالي دانتي أليجيري كتابه الشهير الملهاة الإلهية " وهي حورات بين ملوك وقادة وفلاسفة وأدباء وساسة من كل العصور , الكثير من الأدباء قلدوه مثل فيفيلون في جزيرة الملذات و رابلييه في غاغنتوا و بانتا غريبي , و سيرانو دي برجراك في رحلة إلى القمر , لكن شكسبير كان الأسوأ فقد أخذ كتاب كامل كما هو و نسبه لنفسه و هو كتاب " عدو البشر" . في كتابة " قصة حقيقية " كان أول من طار إلى القمر وسافر بين النجوم ووصف مخلوقات وكائنات على الكواكب الأخرى بخيال ندر مثيله حتى أفلام هوليود الخياليه المستقاة من الفوميتي هي ذاتها في وصفه للمخلوقات و الكائنات الفضائيه . لكن يبقى كتابه " في مدح الوطن " من أجمل كتبه لأن لوقيان سخر وشكك بكل شيء و في كل الأمور ما عدا الوطن واضعاً إياه فوق كل شيء مع الحرية التي وصفها بأنها أعز صديق له وهذا الفهم في أن الوطن فوق كل شيىء و حرية الفكر هي الصديق الحقيقي لنا هو ما ينقصنا في يومنا هذا.

لوقيان المدرسه الفكريه الهزليه المتهكمة انتقضت كل الفلسفات التي تعارض بعضها، انتقد الديانات كل الديانات التي يدعي كل منها امتلاك الحقيقة والخلاص ، فكره كان قائم أنه ليس ثمة من حقيقة واحدة بل هي مجموعة حقائق متعددة الأشكال و هذه الحقائق متغيرة و نسبيه تتغير في الزمان والمكان إلى أبعد الحدود , في كتابه مذاهب في المزاد تهكم وسخر وهاجم المتشدقين المجاهرين بالإيمان و بين لهم أن أفعالهم تتناقض مع ادعائهم هذا و أن إيمانهم هذا هزلي لا قيمه له ، وما خطاباتهم ليست إلا مظهر لدفع الشكوك عن حقيقتهم و حقيقة دوافعهم. احتقر لوقيان إلى أبعد الحدود أولئك الأقلام والخطاب الذين يمدحون السلطة و مراكز القوة والنفوذ في سبيل الكسب المادي و وصفهم بالدجالين و عديمي الأخلاق و قال عنهم أنهم خلقوا ليزحفوا وولدوا للذل بلا أدنى كرامة و أعتبر أن إهانتهم أمر طبيعي فهم خلقوا ليهانوا.

لوقيان كان أول من استعمل أسلوب القصة في تاريخ الأدب و سخر من نفاق العالم و تناقضاته و من كيفية فهم الحياة والوجود , انتقد وسخر من الفلاسفة , انتقد المجتمع وضحك و سخر من الإنسان وجنونه وأنانيته , انتقد المؤرخين وقال ان المؤرخين يقومون بنشر الأكاذيب ويحورون الحقائق , ولا يقومون بتحليل الأحداث وأسبابها ,ويكتبون فقط عن الأقوياء ويمدحونهم .

لوقيان كان أول من كتب في الخيالية العلميه على وجه الأرض و هو أول من جعل الإنسان مركز الكون لأن من سبقه كتب أساطير عن الآلهة و معجزاتهم و لوقيان السميساطي وضع الإنسان في قصصه هدف لتحقيق التقدم . تكلم لوقيان عن الألم والفقر عن الجوع والحرمان الذي يعاني منه الكادحين , تكلم عن أهميتهم في المجتمع و ضرورة انصافهم , تكلم عن العلم و التعليم وكيف يجب على الإنسان تقديسهما و أنه يجب فتح الباب لتعليم للفقراء لأنه يرى ان الذين يختارون الحكمة والعلم خالدون حتى و إن ماتوا و فنت أجسادهم لأن أسمائهم باقيه للأجيال المقبله و أن أفكارهم باقية دائما و أبدا , في كتابه " سلطة الكذب " يتحدث عن جاذبية كبرى للكذب في العالم الأنساني فهناك الكثيرون ممن يحبون الكلام اللاواقعي و كلما زاد الكذب في الكلام كلما أحبه الناس وأنصتوا له , يرى أن الكذب يأتي من الانتهازية و من المصلحة الخاصة و المشكلة تكمن في الذين يكذبون حبا في الكذب و الكثير من الناس يكذبون بالطبع.

مايسمى عصر النهضه الفكريه و الأدبيه الذي عاشه الغرب و ظهر فجأه ليس إلا عملية نصب و احتيال , كلما تعمقنا به عرفنا ان هذه النهضة هي نهضة حقيره لأن النهضة تقوم على الأبداع الذاتي و ليس على السرقة من الأخرين , كلما ذهبنا للبحث في القصص القديمه وجدنا أن أحد جهابذه عصر النهضة نسخها و وضعها تحت عنوان جديد , لا نعلم لا الكم ولا الحجم الذي سرقوه منا حتى الآن, لكن حتما نستطيع أن نفهم لماذا أرادوا تعريبنا و طمس حقيقتنا و هويتنا السورية, لاننا إن عدنا إليها و بدأنا بالبحث عن تاريخنا و ما أنتجه مبدعينا فسيكون ذلك مصيبة و نكسة و هزيمه أمام موطنيهم , و هذا ليس فقط محصور بالأدب و الروايه بل في الكثير من المجالات .

 
شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية غير مسؤولة عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه
جميع الحقوق محفوظة © 2017